الرئيسية / Uncategorized / ورم سرطاني.. هاني شاكر يحذر المصريين من كارثة كبرى

ورم سرطاني.. هاني شاكر يحذر المصريين من كارثة كبرى

هانى شاكر، نقيب الموسيقيين، على أغانى المهرجانات، التى تحمل ألفاظاً خارجة، قائلًا: “هذا النوع من الأغانى أكثر خطرًا من المخدرات”، مشددًا على أن هذه النوعية لا تليق بمصر وتاريخها الفنى مطلقًا.

حيث قال هذا النوع من الأغاني كارثة كبرى لا تليق بمصر وفنها أو المرحلة الجميلة فى عهد الرئيس عبد الفتاح السيسى.

النوعية دى من الأغانى خطر على الأطفال والنشء”.

وشدد “شاكر”، على أنه يجب تنقية الغناء المصرى من هذا “الورم السرطانى”، وعلى الإعلام أن يدعم النقابة فى الحفاظ على تاريخ مصر الفنى والغنائى، كون الفن هو سفير مصر فى الخارج، ولا يليق أن بنا أن يمثلنا هذا النوع المبتذل والذى يحمل إسفافًا.

بين حرية التعبير وبين وجوب اسكات الأصوات الملوثة للبيئة البصرية والسمعية، لا تزال الحرب تستعر، بين رافض لقرار المطرب هاني شاكر نقيب المهن الموسيقية، وبين مؤيد.

الانسان الطبيعي في أي مكان من ذائقته الحسية والسمعية والبصرية لا يمكن ان يحتمل سوء الأصوات التي كسحت استاد القاهرة عند إطلاق العنان لصوت مطربي المهرجانات في الفضاء المزدحم بالجمهور الذي كان يصدح مع الاغنية ومغنييها من كل الاتجاهات.

الكثير من الأسئلة احتلت فضاءات تفكيري بينما الالاف المؤلفة من الجماهير تصفق وتغني، حتى بدأ صوت المطربين بالنشاز الواضح مع كل صوت اصدروه. وكأن إرزيزا دوى وتساوت الأصوات في طنين أقرب الى نهيق.

هؤلاء أكثر سوء من أصوات سيئة أخرى؟ هل هم أكثر خطر على المجتمع من الأصوات العالية والاجساد العارية التي تملأ الشاشات منذ سنوات؟ منذ تحولت اخاصمك اه وابوس الواوا لأيقونات الأغاني وصاحبتاها رمز الجمال ومبتغى الأنوثة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *