الرئيسية / Uncategorized / جحود أم.. طرد ربة منزل لطفلها فى الشارع بعد وفاة والده «عاوزه أتجوز وأعيش حياتي

جحود أم.. طرد ربة منزل لطفلها فى الشارع بعد وفاة والده «عاوزه أتجوز وأعيش حياتي

جحود أم.. طرد ربة منزل لطفلها فى الشارع بعد وفاة والده «عاوزه أتجوز وأعيش حياتي عرض الإعلامي عمرو الليثى واقعة جديدة

تعكس حالة من الجحود بطلتها أمُ طردت ابنها فى الشارع، بسبب رغبة زوجها الذى تزوجته بعد وفاة والد الطفل.

وحاول “الليثى” التواصل مع أم الطفل “محمود”، عن طريق الاتصال بها عبر الهواء مباشرة، بعد أن سرد قصتها

موضحًا أن والدته تركته لكى تتزوج من شخص آخر، ورفضت أن يعيش ابنها معها بعد أن توفى والده، وأصبح يتيما.

حاولت أكلم والدته عبر التليفون، ولكن لما عرفت إننا بنكلمها علشان خاطر محمود، أغلقت الهاتف في وشنا،

أنا عاوز أوصل لها رسالة وأقولها حاجة، لو انتى مش قد الخلفة بتخلفي ليه، ولو انتى مش قد المسؤولية بتجيبي طفل وترميه في الشارع ليه.

الحقيقة أنا مندهش إن فيه أم ترمي ابنها فى الشارع، ومندهش أكتر إن فيه أم ابنها يقولها أرجوكي خليني عندك فترفض، ومندهش إن إخوتها يرموه في الشارع،

حتى لو كان جوزك حلف عليكي، وعلى فكرة، اللى باقيلك ابنك، وبكرة تكبري وتعرفي إن ده العكاز اللى هتتعكزي عليه.

أنا سايبة والد محمود ومن هو عنده 7 سنين، وكان لسه هيخش المدرسة أنا مطعماه، وعمه بعد ما انفصلنا قال ما تطعمش،

ومستعدة لو عمه قال اللي هو فيه من قلة التطعيم، أنا مستعدة أتسجن، أنا سايباه سليم ومفيهوش أي حاجة ولا كان بيرجع ولا فيه حاجة نهائي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *