الرئيسية / Uncategorized / عالم فيروسات ألماني: لن نتخلص من الكمامة قريبا وشتاء صعب ينتظرنا

عالم فيروسات ألماني: لن نتخلص من الكمامة قريبا وشتاء صعب ينتظرنا

أعلن تصريحاته باهتمام بالغ في زمن كورونا، إنه عالم الفيروسات الألماني كريستيان دروستن، الذي طور أول تجربة لتشخيص الإصابة بكورونا على مستوى العالم.

وأعلن والكمامة لن نتخلص منها سريعا، لأنه حتى لو بدأنا بالتلقيح، فإن الجزء الأكبر من السكان سيتوجب عليه استعمال الكمامات.

وفي بلدان مثل ألمانيا حيث يوجد عدد قليل من الإصابات لن تكون هناك مناعة على نطاق واسع، وهذا قذ ينطبق على بلدان أوروبا الأخرى أيضا.

ومن الصعب إطلاق تقديرات خاصة في مناطق أخرى من العالم. أما في إفريقيا يبدو تطور المرض أقل خطورة، وهذا قد يعود للبنية العمرية الفتية، لكننا الآن ننظر فقط إلى المراكز الحضرية حيث يعيش الكثير من الشباب.

وهناك بيانات تفيد بأن الاصابات تتراجع، لكن لا نعرف هل بإمكاننا تعميم هذا الشيء؟ وفي المدن قد يضعف الوباء، لكنه من الممكن أيضا أن يبدأ الآن بالانتشار الفعلي.

فالقارة الإفريقية تمثل حاليا لغزا صغيرا. وفي الجزء الشمالي من الكرة الأرضية يحل الشتاء وهناك مناطق بينها أوروبا حيث توجد سيطرة محدودة على الفيروس. وبعض البلدان تنتقل بكثير من حالات الإصابة بكورونا إلى فصل الشتاء والثقة في البنية التحيتة الطبية والرعاية الصحية محدودة.

وهناك بلدان في أوروبا أعتقد أنه يتوجب عليها أن تتخذ قريبا إجراءات أكثر صرامة.

تضامن الولايات الألمانية. لكن الجانب الحاسم هو أن رد فعل المانيا كان مبكرا. ليس فيما يتعلق بالتاريخ، بل فيما يرتبط بالتوقيت النسبي الذي فُرضت فيه قيود على التواصل ـ وأحيانا الحجر الصحي، وذلك بالمقارنة مع التطور الفعلي للوباء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *