الرئيسية / Uncategorized / لا يمكن أن تصدق كل ما تراه عيناك

لا يمكن أن تصدق كل ما تراه عيناك

أن يرى الناظر الصورة التي امامه على غير حقيقتها التي هي عليها في الحقيقة ، و ذلك بسبب خداع او تضليل الرؤية .

حيث يحدث الخداع البصري نتيجة أن المعلومات التي تجمعها العين تجري معالجتها في الدماغ بطريقة خاطئة تعطي نتائج غير مطابقة للواقع و الحقيقة ، و من هنا فالخدع مبنية على العديد من الاحتمالات.

و التي من أهمها الاوهام التي تحدث طبيعياً و معرفياً إضافة إلى الاوهام الخاصة ، و المهم أن أغلب الحيل البصرية التي تجري هي عبارة عن تركيب صور بجانب بعضها البعض بطريقة مدروسة بحيث تعطي النتائج المتوخاة منها .

تعرف الأوهام بأنها التشوهات التي تحدث في الحواس الخمسة و هي السمع و البصر و الشم و التذوق و اللمس ، حيث ان الحواس الخمسة هي مستشعرات الإنسان و التي بها يستطيع جمع المعلومات اللازمة.

نتيجة تفاعله مع محيطه لمساعدته في عملية اتخاذ القرارات المختلفة ، حيث تعمل هذه الحواس جميعها ضمن منظومة متكاملة صاغها الخالق – عز وجل – و رفد العقل البشري بها ،.

فالعقل يعتمد في عمله على هذه الحواس الخمسة و التي يستطيع بها أن يؤدي وظيفته الرئيسية في اتخاذ القرارات المختلفة للأمور التي تعترضه في حياته ، و في كل موقف.
فيجب ان تتتاكد مما تراه حتى لا يخطلط عليك الأمر وترى اشياء أخرى غير الحقيقه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *