الرئيسية / Uncategorized / تفاصيل الحالة الصحية لـ دوللي شاهين

تفاصيل الحالة الصحية لـ دوللي شاهين

الفنانة اللبنانية دوللي شاهين للاعتداء على يد عدد من الأشخاص، حسبما صرح المستشار الإعلامي لها، وأنها لن تتمكن من الإدلاء بأي تصريحات أو كشف تفاصيل الحادث إلا بعد الاطمئنان على صحتها.

حالتها الصحية تتحسن بشكل بسيط للغاية وتخضع للعلاج وأخذ المسكنات انتهى المخرج حازم فودة من تصوير أكثر من ثلثي مشاهد مسلسله «المماليك» الذي تقوم ببطولته الفنانة دوللى شاهين ورانيا يوسف وبيومي فؤاد، حيث انتهى من تصوير 75% من مشاهد العمل بالديكور المخصص له بمنطقة شبرامنت بالقرب من الهرم، المسلسل يبلغ عدد حلقاته 60 حلقة.

دوللي شاهين ضمن أحداث مسلسل «المماليك» شخصية “ناني” خبيرة الأبراج، حيث انتهت من تصوير أكثر من نصف مشاهدها في عدد من الأماكن بطريق المنصورية، ومن المقرر عرض المسلسل في شهر ديسمبر المقبل.

هاجمت الفنانة اللبنانية دوللي شاهين زوجها المخرج باخوس علوان عبر صفحتها الرسمية على “فيس بوك”، بعد أن أعلن لجمهوره عودته لها بعد الإعلان عن انفصالهما.

وعلقت دوللى عبر حسابها: “نحن ما رجعنا لبعض واللى بيجمعنا نور وبس”.

وكان باخوس قد أعلن خبر عودته إلى زوجته، عبر تدوينة قصيرة له قائلًا: “أنا ودوللي رجعنا لبعض، واللى عايز يطق يطق واللى يموت يموت”.

بدأت العمل على أغنيات ألبومى منذ فترة، وبالتأكيد سيكون متنوعاً يتضمن الأشكال الموسيقية واللهجات العربية كافة، وربما أيضاً لغات أجنبية أخرى مثلما فعلت فى ألبومى الماضى (سندريلا)». وأضافت: «أحب عادة ألا تزيد أغنيات ألبوماتى على عشر أغنيات، كما أصبحت خلال الفترة الأخيرة أنتج أعمالى بنفسى، ولذلك أغنياتى السنجل أصبحت أكثر من ذى قبل

طرحها لأغنية خليجية خلال الأيام الماضية، وهى «حبيبى غير»، قائلة: «أنا فنانة أعشق التنوع ولا أحب أن أقدم أعمالاً تصيب المستمعين بالملل، كما أننى لدى جمهور فى كل الدول العربية، ولا بد أن أرضيهم بتقديم أغنيات بلهجاتهم المختلفة، وخلال الفترة الماضية طرحت 3 كليبات جميعها باللهجة المصرية، وهى (حالة خاصة) و(نظرة واحدة) و(يا حلو صبح)، لذلك كان يجب علىّ أن أقدم أغنية خليجية.

بعد أن أعادت غناء أغنية «يا حلو صبح»، بأنها اعتادت ألا ترد على أى هجوم أو انتقاد، مضيفة: «الجميع له حرية الرأى حتى نور ابنتى الصغيرة من حقها أن تدلى برأيها، وأقول لكل شخص يتحدث عن فنى: أنا إنسانة تعلمت الصحافة والإعلام، وظللت 6 سنوات أدرس موسيقى وبيانو وحالياً أدرس جيتار، بالإضافة إلى مشاركتى فى دورات لمختلف أنواع التكنولوجيا، ولدى فريق عمل كبير بداية من شركة إنتاج محترمة ومدير أعمال ومستشار فنى وكلهم يختارون معى أعمالى بدقة وعناية».

وحول حقيقة اعتذارها عن عدم المشاركة فى مسرحية «خاتم سليمان»، علقت: «لم أكن بطلة المسرحية لكى أعتذر عنها، فأنا تفاجأت بتلك الأخبار المنشورة عنى بكونى بطلة العمل، فهناك من يحاول استغلال اسمى، فهل يعقل أن أكون بطلة عمل مسرحى وأنا لا أعلم!، ولو كنت البطلة فلماذا كنت سأخفى عن الإعلام هذا الأمر!».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *