الرئيسية / Uncategorized / مقتل راقصة بالتجمع الخامس.. حقيقة وفاة الراقصة الأستعراضية لورديانا

مقتل راقصة بالتجمع الخامس.. حقيقة وفاة الراقصة الأستعراضية لورديانا

خبر مقتل راقصة بالتجمع الخامس خلال الساعات القليلة الماضية فضول الكثير من الأشخاص لمعرفة هوية الضحية خاصةً في ظل وجود بعض الأنباء التي أكدت أنها الراقصة الأستعراضية البرازيلية لورديانا.

الساعات الماضية مواصلة النيابة العامة للتحقيقات فيما يخص وافاة راقصة التجمع الخامس والتي تم العثور عليها بجانب الأسانسير في إحدى العقارات داخل كمبوند شهير في الوقت الذي لم تظهر فيه أي من الآثار الخاصة بالضرب أو التعذيب الذي يؤدي للقتل.

بينت المنظارة التي تم القيام بها على جثمان الراقصة أنها كانت ترتدي جميع ملابسها ولا يوجد بها أي من الإصابات في أنحاء الجسد المختلفة وتوصلت التحريات في الأخير إلى أن الوفاة طبيعية حدثت نتيجة الإصابة بأزمة قلبية سقطت على أثرها أرضًا بجوار الأسانسير قبل أن تلفظ أنفاسها الأخيرة.

حدوث حالة الوفاة إكتشف حارس العقار الجثة بعد ساعتين وتم طلبه للشهادة وأكد أنه فور الإنتقال إلى المصعد وجد الراقصة على الأرض غير قادرة على الحركة وبمعيناتها تبين أنها قد توفيت.

الأنباء الخاصة بأن الجثة للراقصة الأستعراضية البرازيلية لورديانا قبل أن تؤكد التحريات أن الجثة لراقصة بالغة من العمر ستة وعشرين عامًا تحمل جنسية واحدة من الدول في شرق القارة الصفراء قارة آسيا وبالبحث عن هويتها تبين أنها تعمل في إحدى الفنادق العائمة بمنطقة قصر النيل.

جاءت إلى مصر قبل ستة أشهر من أجل البحث عن كسب المال والشهرة التي يحصل عليها كل من يأتي إلى مصر خلال السنوات الماضية وتواصل النيابة تحرياتها من أجل كشف كامل ملابسات الواقعة تمهيدًا لإغلاق القضية خاصةً أنه تم نقل الجثة إلى الطب الشرعي لتشريحها وبعد ذلك توضيح سبب الوفاة

5 معلومات عن الراقصة الأجنبية التي عثر على جثتها فى ظروف غامضة كالتالي:

– تبلغ من العمر 26 عاما

– تعمل في الفنادق العائمة وحضرت إلى القاهرة منذ عدة أشهر

– من دولة أجنبية «شرق آسيا»

– عثر على جثتها قبل ساعات والجثة كانت بجوار الأسانسير

– غموض في سبب رحيلها، وفريق من المباحث لكشف غموض الواقعة

جانب آخر، تواصل مباحث الجيزة، تحت إشراف اللواء محمد عبد التواب مدير الإدارة العامة للمباحث لكشف غموض واقعة قتل فتاة وقطع رأسها وجسمها إلى نصفين وإيداع الجثة بدون رأس داخل حقيبة سفر بطريق الواحات البحرية، وبدأت القوات فى فحص بلاغات التغيب وتفريغ الكاميرات ومناقشة رواد المنطقة للوقوف على ملابسات الواقعة ولا تزال الجهات الأمنية تواصل جهودها لضبط الجاني.

وبالفحص تبين أنها ترتدي كامل ملابسها، كما تبين سلامة جميع منافذ الشقة، ولا توجد آثار بعثرة، وتم نقل الجثة إلى مشرحة زينهم تحت تصرف النيابة العامة، التي قررت تشريحها، لبيان سبب الوفاة وصرحت بالدفن، وكلفت المباحث بسرعة تحرياتها حول الواقعة وملابساتها، وأشارت التقارير إلى أن الراقصة الاستعراضية المتوفاة، شاركت في أفلام وأعمال فنية.

تلقي الأجهزة الأمنية البلاغ، تم نقل الجثة إلى مشرحة زينهم، تحت تصرف النيابة العامة، التي قررت انتداب الطب الشرعي لإجراء الصفة التشريحية، لبيان سبب الوفاة.

ومن جانبه، صرحت النيابة العامة بدفن الجثة، وكلفت المباحث بسرعة إنهاء تحرياتها حول الواقعة وملابساتها، واستعجلت تقرير الصفة التشريحية لبيان هل توجد شبهه جنائية من عدمه.

مصلحة الطب الشرعي في انتظار قرار من النيابة العامة التي تباشر التحقيقات في القضية لتصحيح وضع جثمان المتوفية من جثة مجهولة إلى جثة معلومة الهوية، لا سيما أنه جرى التعرف على هويتها والعثور على جواز سفرها بحوزة المتهم بقتلها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *