الرئيسية / Uncategorized / بسبب شوى لحمة عيد الأضحى المبارك.. صاحب البيت منع “المستأجر” من صعود سطح العقار

بسبب شوى لحمة عيد الأضحى المبارك.. صاحب البيت منع “المستأجر” من صعود سطح العقار

المشرع تصدى لأزمة “المرافق” بين الطرفين.. أعطى المستأجر حق استغلال الأسطح والمناور.. وحدد طريقين فى حالة فرض السيطرة

شقة في عقار من 20 سنة، وطول عمرى بطلع السطح أنا وعدد من الملاك في الأعياد والمناسبات – زى مثلا في عيد الأضحى بنطلع نشوى لحمة احنا والجيران – وبنقعد على السطح وملتزمين بنضافته وتزيينه، لكن من كام يوم صاحب العقار حذرنا من طلوع السطح لكنى اعترضت وقولتله أنى ليا في الأرض زى ما هو له بالظبط لأنى مالك للشقة مش مستأجر”.. بهذه الكلمات بدأ “أحمد. ع”، 45 سنة، موظف، محافظة الجيزة، سرد معاناته ” في محاولة لإيجاد حلول قانونية لأزمته.

منع جيران آخرين مستأجرين من طلوع السطح بحجة أنهم مستأجرين وليس لهم حق سطح العقار، دلوقت عايزين نعرف مين له الحق في السطح مالك العقار ولا مالك الشقة ولا المستأجر.. وهل من حق المالك منعنا وحرمنا من طلوع السطح بالقوة، وأيه الإجراء القانوني والخطوات اللي ممكن ناخدها لو منعنا بالقوة؟ وفى ضوء ذلك هل يجوز للمالك الأصلي للعقار منع ملاك الشقق من الانتفاع بسطح العقار؟ وهل سطح العقار ملكية المالك الأصلي للعقار فقط أم ملكية شائعة بينه وبين باقي الملك؟ وما دور سندات أو عقود التمليك فى ذلك”.

البناء أو العقار يتكون من أجزاء مفرزة أو محددة وهى الطبقات أو الأدوار والشقق، ولكل طبقة أو “دور” وشقة مالك يستقل بها، وهناك أجزاء شائعة شيوعا إجباريا وهى كل أجزاء البناء أو العقار الأخرى المعدة لاستعمال المشترك بين جميع الملاك ومنها سطح العقار، والحالة الأكثر شيوعاً لملكية أسطح العقارات فهي أن يكون السطح مملوكاً للسكان ملكية شائعة شيوع إجباري، بحيث لا يمكن أن يقسم بين الملاك، ومن ثم يكون الانتفاع به من حق كافة سكان العقار – وترتيبا على ما تقدم – فإن المالك لشقة في العقار يمتلكها ملكية محددة ومفرزة وله بقدر حصة الشقة في العقار ملكية شائعة مع باقي الملاك، كما أن لمالك الشي الحق في استعماله واستغلاله، ولا يجوز أن يحرم احد من ملكه، وبالتالي فلا يجوز للمالك الأصلي للعقار منع باقي ملاك الشقق من الانتفاع بسطح العقار واستغلاله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *