الرئيسية / Uncategorized / فوائد الشاي الأسود المذهلة

فوائد الشاي الأسود المذهلة

يصنع الشاي الأسود من أوراق شجيرة تسمى كاميليا سينينسيس، حيث تقوم عملية الأكسدة بتحويل أوراق الشاي من اللون الأخضر إلى اللون الأسود، ويكون ذلك عن طريق تعريض هذه الأوراق للهواء الرطب الغني بالأكسجين. ويأتي الشاي الأخضر من نفس النبات، ولكنه غير مؤكسد مثلما يحدث مع الشاي الأسود.
إن تناول 3 أكواب من الشاي الأسود يومياً يسهم في التخفيف من خطر الإصابة بمرض الباركنسون والزهايمر، بالإضافة إلى أنه منخفض السعرات الحرارية، ولا يسهم أبداً في زيادة الوزن، بل على العكس يساعد على خسارته، إذا لم يُضف إليه السكر،
يحتوي الشاي الأسود على العديد من مضادات الأكسدة ومشتقات حمض الجاليك الـ«Gallic»، وجميع هذه المضادات لها دور في المحافظة على صحة القلب والشرايين؛ حيث تعمل على التقليل من مخاطر الإصابة بمرض التروية القلبي، وتخفيض خطر الإصابة بأمراض القلب، والتقليل من أمراض الشرايين التاجية مثل النوبات القلبية.
إن الاستهلاك اليومي من 9 غرامات من الشاي الأسود أدى إلى انخفاض كبير في عوامل الخطر القلبية الوعائية، بما في ذلك مستويات الدهون الثلاثية وسكر الجلوكوز في الدم.
كشفت دراسة أن زيادة تناول الفلافونويد الموجود في الشاي الأسود يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بسرطان البروستات في مراحله المتقدّمة.
هناك علاقة بين استهلاك الشاي الأسود ومرض السكري من النوع 2، حيث بيّنت دراسة أن الأشخاص الذين تناولوا الشاي الأسود على المدى الطويل بمستوى معتدل أي ما يقارب 1 إلى 2 كوب في اليوم الواحد قد تكون لديهم فرصة أقل للإصابة بهذا النوع من الأمراض بنسبة لا تقل عن 70%.
يعمل الشاي الأسود كدواء قابض لوقف النزيف من الجروح المفتوحة أو الخدوش، ويكون ذلك من خلال الضغط برفق على المنطقة المصابة بواسطة كيس شاي بارد ورطب.
وفي غضون بضع دقائق، يساعد الشاي الأسود على تقليل الراحة والتخلص من التورم،
يعد كل من الشاي الأسود والشاي الأخضر من أكثر أنواع الشاي التي تساعد على تعزيز صحة الجهاز المناعي والوقاية من الأمراض.
حيث يحتوي الشاي الأسود على مستضدات ألكيلامين التي تساعد على تعزيز الاستجابة المناعية، كما أنه يحتوي على التانينات التي لديها القدرة على مكافحة الفيروسات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *