الرئيسية / Uncategorized / إطلاق سلحفاة نادرة من سواحل الإسكندرية بعد عرضها في مزاد علني

إطلاق سلحفاة نادرة من سواحل الإسكندرية بعد عرضها في مزاد علني

لإنقاذ السلاحف والحياة البرية، سلحفاه مهدده بالانقراض إلى بيئتها الأصلية في البحر المتوسط، عبر شاطئ منطقة الشاطبي وسط المحافظة، وذلك بعد إنقاذها من البيع في أحد أسواق الأسماك.

وأشارت إلى أن الفريق أطلق السلحفاة في إطار برنامجه للاحتفال باليوم العالمي للحياة البرية بهدف التوعية بمكافحة الإتجار غير الشرعي في الكائنات المهددة بالانقراض، فيما حصلت السلحفاة على اسم “شوجر”، لافتة إلى أنها السلحفاة رقم 99 التي يتم إطلاقها في قائمة نشاط الفريق منذ بداية مشواره في إنقاذ السلاحف البحرية.

وتقتات السلحفاة البحرية ضخمة الرأس على النباتات البحرية كالطحالب و الشعب المرجانية الميتة و العوالق التي تطفو على سطح الماء, كما تتغذى بشكل رئيسي على اللافقاريات التي تعيش في قاع المحيط وقناديل البحر.

السلاحف البحريه تعتبر مؤشراً على صحة النظام البيئي البحري، بينما تعيش السلحفاة البحرية ضخمة الرأس في المحيط الأطلنطي والهادي والهندي بالإضافة إلى البحر الأبيض المتوسط وتقضي معظم عمرها في مواطن في المياه المالحة ومصبات الأنهار.​

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *