الرئيسية / Uncategorized / ماهي “عدية ياسين” وكيفية قراءتها.. وهل تتسبب في شر للشخص الذي تقرأ ضده؟

ماهي “عدية ياسين” وكيفية قراءتها.. وهل تتسبب في شر للشخص الذي تقرأ ضده؟

فالبتأكيد تناهي إلي مسامعك اسم “عدية ياسين” وكثير من الناس يلجأ لقرائتها عندما يشعر بأن أحد ظلمه أو سرقه أو جار علي حقه في ميراث أو غيره، ظن منهم أنها سوف تتسبب في الخراب للشخص الأخر. فهل ذلك صحيح وماهي هي عدية يس؟

 

تلاوة سورة (يس) 7مرات متواصلة ودون انقطاع بعد أن تصلى ركعتى الضحى، ثم تلاوة من نفس السورة من الآية (1) إلى الآية (9) أي حتى قولة تعالى “فَأَغْشَيْنَاهُمْ فَهُمْ لا يُبْصِرُونَ”، ثم الدعاء بالأدعية التالية

اللهم يا مَن نوره فى سره وسره فى خلقه، أخفى عنى أعين الناظرين وقلوب الحاسدين، والباغين وأحفظنى كما حفظت الروح في الجسد “إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ”، ثم التلاوة إلى قوله تعالى: “وَجَعَلَنِي مِنَ الْمُكْرَمِينَ” [يس:27]. وبعد ذلك نقول الدعاء التالى:

 

اللهم سلمنا من آفات الدنيا” (ثلاث مرات)، ثم تلاوة قوله تعالى: “أَوَلَيْسَ الَّذِى خَلَقَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضَ بِقَادِرٍ عَلَى أَنْ يَخْلُقَ مِثْلَهُمْ بَلَى وَهُوَ الْخَلَّاقُ الْعَلِيمُ” [يس:81]. ثم نقول: “والله قادر على أن يقضي لي حاجتي” (ثلاث مرات)، ثم تلاوة باقي السورة والدعاء بدعائها.

 

اللهم إني أسألك من فضلك السابغ، وجودك الواسع، أن تغنينى عن جميع خلقك”، ثم تلاوة قوله تعالى: “سَلامٌ قَوْلًا مِنْ رَبٍّ رَحِيمٍ” [يس:58]، وتُكرر 14 مرة.

اللهم أكرمني بقضاء حاجتى”، ثم تلاوة قوله تعالى: “ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ” [يس:38] (إحدى عشر مرة).

قال الشيخ رمضان عبد الرازق عضو الهيئة العليا للدعوة بالأزهر الشريف: أن القرآن الكريم لا يقرأ في شر أبدا، وإنما في خير، ولا يأتي إلا في تفريج الكربات وفي قضاء الحوائج وفي غفران الذنوب وسعة الأرزاق.

 

كما يقال – لا يوافق عليه الدين، مع التسليم بأن قراءة يس أو شىء من القرآن عمل صالح يمكن التقرب به إلى الله عند الدعاء، فيقال بعد القراءة : “اللهم إنى أسألك بحق ما قرأت من القرآن الكريم أن تحفظنى من السوء، وترفع عنى ظلم الظالمين” فيرجى أن يستجيب الله الدعاء كما دعا من انطبق عليهم الغار بصالح أعمالهم فنجاهم الله

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *