الرئيسية / Uncategorized / عصفورة الجنة .. التفاصيل الكاملة لوفاة الطفلة ليلى بعد تبرع والدتها لها بفص من الكبد

عصفورة الجنة .. التفاصيل الكاملة لوفاة الطفلة ليلى بعد تبرع والدتها لها بفص من الكبد

ليلى خيري عصفورة الجنة كما أطلق عليها على وسائل التواصل الاجتماعي.

ليلى خيرى طفلة ذات أربع سنوات أسرت قلوب الجميع بعد أن أعلن أنها ستجرى عملية زراعة كبد بعد تبرع والدتها لها بجزء من الكبد.

انهالت الدعوات وكذلك التبرع بالدم حتي وصل مخزون اكياس الدم بمعهد الكبد إلى ١٠٠ كيس دم .

الأم صاحبة الـ ٣٠ عاما للتحضير للعملية وبجوارها حلم عمرها ليلى صاحبة الـ ٤ سنوات، وسط دعوات لهم بالشفاء.

عمليه استغرقت ١٢ ساعة منها ٤ ساعات لنقل الكبد من الأم و٨ ساعات لزراعتها بجسد طفلتها وسط عملية معقدة، حيث إن الطفلة كانت تعاني من مشاكل كثيرة بالكبد.

خرجت الأم وبقيت روحها معلقه داخل العناية المركزة، حيث ترقد طفلتها الوحيدة وسط دعوات لهم بالشفاء وقلق والدها.

يحضر الأب يوميا لزيارة زوجته والاطمئنان على نجلته الصغيرة من وراء الزجاج، إلى أن أخبره الأطباء أن الحالة خطيرة ولا يوجد تحسن..
الخبر الذي نزل كالصاعقة على الأب الذي اكتفى بترديد ” لله ما أعطى ولله ما أخذ إنا لله وإنا إليه راجعون”.

بكاء الأب جعل الجميع يبكي على فقدان نجلته الوحيدة ليلى، والتي كانت تملأ الدنيا شقاوة ولعب ومرح.

دعوات لها بالرحمة، والصبر لأهلها علي فقدان أعز ما يملكون، وشفاء الأم التي ترقد بين جدران المعهد تنتظر شفاء نجلتها ليكون للقدر كلمة أخرى.

عميد معهد الكبد القومي، في تصريح أن الجراحة كانت صعبة جدا نظرا لحالة الطفلة المصابة بفشل كبدى نتيجة لضمور فى القنوات المرارية مع وجود التواءات خلقية بالأمعاء والقولون وعدم وجود الوريد السفلى خلف الكبد.

وأضاف أن والدتها السيدة ولاء جلال بالتبرع لها بالفص الأيسر من الكبد، وتم وضع الطفلة بغرفة عزل زراعة الكبد بالعناية المركزة ويتم متابعة الحالة. الي أن تدهورت وتوفت الطفلة.

ليلى طفلة ولدت بعيب خلقي في الكبد، حيث ولدت بتليف في الكبد أدى إلى تدخل جراحي في عمر الـ 6 أشهر حيث طاف والديها الأطباء ليخبرهم أنها بحاجة إلى زراعة كبد.

لم تتأخر الأم الشابة في أن تزرع جزءا من كبدها بجسد طفلتها التي انتظرتها كثيرا لتمد إليها الحياة مرة أخرى وسط دعوات بأن ينجيهم الله.

لم تتردد الأم يوما حتي قامت بإجراء كافه التحاليل للتبرع لنجلتها بجزء من كبدها لتأتي النتيجة متوافقة مع الطفلة وتبدأ الأم الإجراءات لإجراء العملية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *