الرئيسية / Uncategorized / الطب الشرعى يجرى تحليل مخدرات لأصدقاء طفل المرور ويظهرون بحلاقة زيرو

الطب الشرعى يجرى تحليل مخدرات لأصدقاء طفل المرور ويظهرون بحلاقة زيرو

المتهمين الأربعة أصدقاء طفل المرور المتهم بإهانة فرد شرطة بالمرور فى منطقة المعادى على الطب الشرعى لإجراء تحليل عينة منهم عما إذا كانوا يتعاطون المواد المخدرة من عدمه تنفيذا لقرار النيابة العامة.

الطب الشرعى بسحب عينة من بول ودم المتهمين الأربعة حيث ظهر المتهمين اثناء عرضهم على الطب الشرعى وهم بحلاقة زيرو.
وأمر المستشار بإيداع الطفل المتعدى على فرد شرطة المرور إحدى دور الملاحظة، وحبس من كانوا فى صحبته إحتياطيًّا على ذمة التحقيقات.

استكمال “النيابة العامة” للتحقيقات فى الواقعة، قد تبينت نشر الطفل المتعدى مقطع بمواقع التواصل الاجتماعى فور تسليمه لوالديه نفاذًا لقرار “النيابة العامة”، تضمن ارتكابه جريمة جديدة، وكذا أسفرت التحقيقات مع من كانوا معه عن ملابسات منها موالاة تعديهم والطفل المذكور على فرد الشرطة فور انتهاء الواقعة الأولى، وتصويرهم مقطعًا بهذا التعدى تبين “للنيابة العامة” تداوله اليوم بمواقع التواصل الاجتماعى، فضلًا عن مقاطع أخرى لوقائع مماثلة ارتكبها المذكور.

عدم التزام والدى الطفل المتهم بتعهدهما إلى “النيابة العامة” كقرارها بتقويم سلوكه وحسن رعايته بعد تسليمه إليهما، حيث أذاع مباشرة فور مغادرته سراى النيابة أمس مقطعًا جديدًا تضمن ارتكابه جريمة أخرى، فأمر “المستشار النائب العام” لذلك بسرعة ضبطه واستجوابه فيما استحدث من وقائع وما أسفرت عنه التحقيقات وتم تداوله حديثًا بمواقع التواصل الاجتماعي، ومن ثم إيداعه بإحدى دور الملاحظة لمدة أسبوع وعقد جلسات تقويم لسلوكه كما أوصى “المجلس القومى للأمومة والطفولة”، على أن يعرض فور انتهاء المدة على المحكمة المختصة للنظر فى أمر مد الإيداع.

وتؤكد “النيابة العامة” بمناسبة التحقيق فى هذه الواقعة التزامها بإنفاذ القانون وتحقيق المساواة بين الناس دون تمييز أو النظر إلى اعتبارات اجتماعية أو صفات وظيفية، وكذلك تؤكد أنها فيما اتخذته أمس من قرارات قِبَل الطفل المتهم قد نفذت ما يُلزمها به القانون التى هى معنية بتطبيقه على الكافة سواء، وأنها سعت لغاية مثلى فى تلك القرارات؛ هى تقويم سلوك هذا الطفل فى مقتبل عمره، ولكنها لما رأت عدم وفاء أهله بما تعهدوا به أمام “النيابة العامة” آثرت إيداعه إحدى دور الملاحظة

إن من أسمى الغايات التى تسعى إليها “النيابة العامة” خاصة فى الجرائم التى يرتكبها الأطفال خلاف معاقبتهم وتقديمهم إلى المحاكمة إذا ما استحقوا ذلك؛ النظر فى حالاتهم الاجتماعية والنفسية والتعاون مع المؤسسات الاجتماعية المعنية بذلك لتقويم سلوكهم ووأد شر الجريمة فى نفوسهم، وجعلهم عناصر صالحة فى وطنهم وإلى شعبهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *