الرئيسية / Uncategorized / الشرقية في حالة رعب.. بعد العثور على جثة موثقة بالحبال ومشوها بالمجاري

الشرقية في حالة رعب.. بعد العثور على جثة موثقة بالحبال ومشوها بالمجاري

تلقي مركز شرطة بلبيس بمديرية أمن الشرقية بالعثور على جثة “عامل، 35 سنة، مُقيم بدائرة المركز” بأحد المجاري المائية بدائرة المركز موثوق اليدين والقدمين من الخلف وما قرره شقيقه بخروجه من المنزل بتاريخ 10 الجاري وعدم عودته.
مما أدى إلى أصابه أهالي الشرقيه بالرعب وانتشار حاله من الزعر بين الأهالي.

وتوصلت تحريات فريق البحث المُشكل برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة إدارة البحث الجنائي بالشرقية إلى أن وراء ارتكاب الواقعة “6أشخاص – لإثنين منهم معلومات جنائية” جميعهم مُقيمون بدائرة المركز.

وبمواجهتهم اعترفوا بارتكابهم الواقعة وقرر أحدهم بقيامه بالاشتراك مع “عامل، مُقيم بمحافظة القاهرة” بالنصب على بعض أهالي قريته ومن بينهم المجني عليه والتحصل منهم على مبالغ مالية بزعم قيامهما بالتنقيب عن الآثار واستخراجهما لقطع أثرية وإيهامهم بإعادتها بأرباح طائلة ونظرًا لمطالبة المجني عليه له بإعادة تلك المبالغ وتهديده بفضح أمره بين أهالي القرية والإبلاغ عنهم عقدوا العزم على التخلص منه بالاتفاق مع باقي المتهمين.

كما أتى على صعيد آخر عثور جثه بنفس الطريقه وسيناريو الأحداث واحد في مجرى الترعه بكوم حماده حيث كان اللواء علاء الدين عبد الفتاح، مدير أمن البحيرة، تلقى إخطارًا من مركز شرطة كوم حمادة بشأن العثور على جثة “حسام. ر. خ”، 21 سنة عامل بمقهى ومقيم مركز الشهداء بمحافظة المنوفية، طافية بمياه ترعة الرياح البحيرى أمام قرية مغنين بدائرة المركز يرتدى كامل ملابسه موثوق اليدين، ومكمم الفم بلاصق شفاف اللون وملفوف حول خصره وذراعيه جنزير حديدى مثبت بغطاء أسمنتى، ووجود جرحان غائران بالجانب الأيسر ومؤخرة الرأس، وما قرره شقيقه محمد بعد تعرفه على الجثه بخروج المجنى عليه للتنزه مع أصدقائه وعدم عودته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *