الرئيسية / Uncategorized / #الحساء_النبوي الشريف الذي حثنا عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم #للشفاء_من_جميع_الامراض

#الحساء_النبوي الشريف الذي حثنا عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم #للشفاء_من_جميع_الامراض

#الحساء_النبوي الشريف الذي حثنا عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم #للشفاء_من_جميع_الامراض

­أوصى النبي عليه الصلاة والسلام، بوصفة “التلبينة” وهي حساء من دقيق الشعير بنخالته يضاف لهما كوب من الماء ويطهى على نار هادئة لمدة 5 دقائق ثم يضاف له كوب من الحليب وملعقة عسل نحل وقد قال ابن القيم : ” وإذا شئتَ أن تعرف فضل التلبينة : فاعرف فضل ماء الشعير ، بل هي ماء الشعير لهم ؛ فإنها حساء متخذ من دقيق الشعير بنخالته ، والفرق بينها وبين ماء الشعير أنه يطبخ صحاحاً

، والتلبينة تطبخ منه مطحوناً ، وهي أنفع منه لخروج خاصية الشعير بالطحن ، وقد تقدم أن للعادات تأثيراً في الانتفاع بالأدوية والأغذية ، وكانت عادة القوم أن يتخذوا ماء الشعير منه مطحوناً لا صحاحاً ، وهو ­ -الشعير الذي تحتويه التلبينة يفيد في علا.ج الإمس.اك لاحتوائه على الألياف مطهرة للمعدة ومريحة للأمعاء -تعالج الاكت.ئاب لأنها مليئة بمضادات الأكسدة تساعد على الاسترخاء وتهدئة

الأع.صاب مفيدة في إنقاص الوزن الزائد لأنها تساعد على الشعور بالامتلاء لفترات طويلة
-مفيدة لنمو الأطفال السليم
-مدرة للبن الأم
-إنقاص الوزن
– تحمي شرايين القلب من الت.صلب
وقد أثبتت العديد من الدراسات الفوائد الجمة “للتلبينة”:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *