الرئيسية / Uncategorized / مفاجـ،ـأة كبيرة يكتشفها علماء العصر الحديث!!

مفاجـ،ـأة كبيرة يكتشفها علماء العصر الحديث!!

مفاجـ،ـأة كبيرة يكتشفها علماء العصر الحديث
­ ­
ذكر أحد الأطباء في عام 1074 بعد إجراء دراسة تحليلة ان ماء زمزم غير صالح للشرب نهائيا وفقا لبعض الدراسات التي تم إجرائها في ذلك الوقت.
حيث يرجع ذلك إلي أن موقع الكعبة المشرفة منخفض جدا عن مستوي البحر وفي متتصف مكة ،لذا لابد من تجمع مياه الصرف الصحي مع مياة زمزم في مكان واحد ، وعلي ذلك تم أخذ عدد من العينات العشوائية في اماكن مختلفة وإرسالها إلي

المعامل الأوروبية للبت في ذلك.قد جاءت النتيجة ان مياه زمزم بها نسبة عالية من الكالسيوم والمغنسيوم وهذا هو الفارق بينها وبين مياة الشرب الخاصة بمدينة مكة المكرمة ، وهذا هو السبب ان مياه زمزم منعشة.خاصة ان مياة زمزم تحتوي علي عدد من العناصر الهامة وأكثرها مركبات الفلور التي تعمل علي إباادة الحرااثيم

والميكروبااات ، مما يثبت ان مياه زمزم لم تجف ابدا من مئات السنين ودائما ما تزيد عن الكميات المطلوبة لشرب الحجيج في مكة ومختلف أنحاء العالم وصلاحيتها للشرب لا تنتهي أبدا.مفاجـ،ـأة كبيرة يكتشفها علماء العصر الحديث!!­ ­كر أحد الأطباء في عام 1074 بعد إجراء دراسة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *