الرئيسية / Uncategorized / المواطن المقطوعة أنفه وشفته العليا بالدقهلية يروى كواليس الجريمة

المواطن المقطوعة أنفه وشفته العليا بالدقهلية يروى كواليس الجريمة

خلال تلقيه العلاج بجامعة المنصورة. وقال ، المواطن محمد أحمد زكى، المصاب في حادث شنيع على أيدى أقاربه، حيث هجم عليه شقيقه وإبناؤه وقاموا بقطع الأنف والشفة العلوية لعمهم، وذلك خلال تلقيه العلاج داخل مستشفى طوارئ جامعة المنصورة، حيث قال: “انا كنت قاعد فى أمان الله فى البيت، لقيت شباب بتتهجم عليا، وسكاكين قطعولى مناخيرى وحاولوا يتهجموا على مراتى وأولادى

وأنا مليش علاقة بالمشكلة وهما أخويا وأولاد إخواتى، والأطباء قالوا إن المناخير والجزء العلوى من الشفة ماتت ولا توجد احتمالية لتركيبها من جديد فى وجهة”.

ثم أضاف المصاب بالحادث على أيدى شقيقه وأبناء شقيقه، أنه أجرى أطباء مستشفى طوارئ جامعة المنصورة جراحة عاجلة له فى محاولة منهم لإعادة أنفه وجزء من الشفة العلوية لموقعها، ولكن المحاولة لم تفلح، حيث إن القطع التى تم بترها من وجهه طبياً لن تعود لموقعها من جديد.

شهدت عزبة توما مركز المحلة بمحافظه الغربية، إصابة مواطن بقطع في أنفه في مشاجرة بالأسلحة البيضاء، بعد قيام أبناء شقيقه بالهجوم عليه أمام منزله والتعدي عليه بالضرب وإحداث إصابات، وتم نقل المصاب للمستشفى للعلاج واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة.

ألقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الغربية القبض على اثنين من المتهمين بقطع أنف والشفة العلوية لعمهم بسبب الميراث، بينما تكثف الشرطة جهودها لضبط 4 آخرين مشتركين في ارتكاب الجريمة، وكان أطباء مستشفى طوارئ جامعة المنصورة قد أجروا جراحة عاجلة لمواطن فقد انفه وجزء من الشفة العلوية على يد أبناء شقيقه بعزبة توما مركز المحلة بمحافظه الغربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *