الرئيسية / Uncategorized / شيخ مشهور يقتل سائق توك توك بسبب أغاني المهرجانات.. والد الضحية: كان ضهرى وسندى وشايل البيت

شيخ مشهور يقتل سائق توك توك بسبب أغاني المهرجانات.. والد الضحية: كان ضهرى وسندى وشايل البيت

تلك الجريمة البشعة التى راح ضحيتها شاب فى مقتبل عمره ترويها أسرة المجني عليه لـ “صدى البلد”، يقول والد المجني عليه: “ابنى ده كان هو ضهرى وعكازى اللى بتسند عليه فى الدنيا دى بعد ما المرض هاجمني وأصبحت بين الحين والآخر فى غرف الأطباء إما بالكشف أو عمل إشاعات مقطعية مختلفة، منذ نعومة أظافره وهو بيساعدنى فى الانفاق على متطلبات البيت وإخوته بعمله فى العديد من المهن منها النجارة وفى منطقة الحرفيين بالسلام”.

ده كان ضهري وسندى وهو اللى بيصرف على البيت فى مرضي فجأة راح منى”.. بتلك الكلمات بدأ أحمد فتحى عبد الشافي، سرد جريمه قتل ابنه بسام، سائق التوك توك، على يد شيخ مشهور بمنطقة كوبري عثمان بالخصوص.

وأوضح: “أصبح نجلي يعمل يوما بعد يوم على ذلك التوك توك، وكعادة أصحاب التكاتك يقومون بتركيب سماعات كبيرة بداخله وتشغيل الأغاني الشعبية فى مثل تلك المناطق الشعبية، دون أن تحدث مشاكل مع أحد من قبل، لتمتعه بسمعة جيدة بين الناس فى موقف السيارات والطريق الدائري الذى يقوم بنقل المواطنين منه لداخل المنطقة لكسب رزقه.

ثم أضاف قائلا: “الساعة الـ 1 ونصف من منتصف الليل حضر لنا بعض الأهالى على المنزل، وقالوا لنا إن بسام حد طعنه فى صدره، فى اللحظة دى البيت كله اتقلب وكله نزل يجري فى الشارع يشوف إيه اللى حصل، ووصلنا لمكان الجريمة ملقناش ابني، والناس قالت لينا إن أصحابه نقلوه للمستشفى لمحاولة إنقاذه.”

أخبرني بعض الناس بأن نجلي أثناء قيامه بنقل بعض المواطنين داخل التوك توك الخاص به، أوقفه الشيخ أحمد مصطفى عمر أمام محل للحلاقة وطالب نجلي بغلق أغاني المهرجانات، ليخبره بأنه ليس متوقفا فى المكان وأنه يسير فى الشارع وأن ذلك طبيعي، وهدده الشيخ أنه فى حالة عدم إطفائه للأغاني سيقوم بالتقليل منه أمام الناس.”

عقب وصلنا للمستشفى وجدنا الأطباء يقومون بمحاولات لإسعاف ابنى لمدة تصل لنصف ساعة، حتى خرجوا علينا وأخبرونا بأنه فارق الحياة وقالوا لينا خدوا ابنكم وامشوا وبلغوا قسم الشرطة، فى تلك اللحظة الصراخ دوى فى أرجاء المستشفى من أهلنا وكل شىء أصبح سواد قدام عيني، وكان معنا فى المستشفى والد القاتل وعند علمه بوفاة بسام هرب من المكان خوفا من الفتك به من ناحيتنا، وأخذنا جثة ابني للمنزل وتم الاتصال بالشرطة التى أتت لمكان الجريمة لعمل التحريات اللازمة والقبض على المتهم، إلا أنه لم يكن فى المنزل ولم يجدوا سوى شقيقته ووالدته وتم القبض عليهما وعندما علم والد المتهم بذلك قام بتسليم نجله لقسم الشرطة”.

واختتم والد المجنى عليه حديثه بالمطالبة بالقصاص من المتهم الذى يدعى أنه حفيد الشيخ عبد الباسط عبد الصمد ويقوم بالترويج لذلك على صفحات السوشيال ميديا ويوتيوب، ويقوم بعمل أعمال السحر والشعوذة فى العديد من المواقف التى لا يرضى عليها ديننا الإسلام مطلقا.

الشيخ حرمنى من ابني وكسر ضهرنا جميعا وكسر الأسرة، ده كان أبوه مريض وعاطل عن الشغل من فترة كبيرة وهو اللى بيعول الأسرة من مصاريف ويساعدنا، واحنا ناس فى حالنا ولا بنعمل مشاكل مع حد أبدا.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *